أكاديمية رياض الجنة للعلوم الشرعية الخاصة بالأخوات

معنى الحمد

اذهب الى الأسفل

معنى الحمد

مُساهمة من طرف مريم بلبصير في الأربعاء أغسطس 15, 2018 11:56 pm

تسجيل حضور يوم الثلاثاء وفائدة من درس اليوم:
الحمد هو الوصف المحمود على وجه الإختيار محبة وتعظيماً ويحتمل معنيين:
1- معنى الإستغراق أي  المستغرق لجميع المحامد على الحقيقة هو الله جلا جلاله، فما من عمل للعبد إلا وكان بفضل الله ومنه، حتى كلمة الحمد والشكر هي من إنعام واهب النعم سبحانه وتعالى .
2- معنى التمام والكمال: أي المختص بالحمد التام المطلق على ما اتصف به من صفات الكمال والجمال والجلال، فهو المحمود على كل حال، ملأ حمده كل شيء قال جل جلاله: ’’وإن من شيء إلا يسب بحمده‘‘.
هناك فرق بين الحمد والشكر من حيث العموم والخصوص : فالحمد أعم باعتبار متعلقاته لأنه يكون على كل حال وفي أي حال، وأخص باعتبار أنه يكون بالقلب واللسان. والشكر أخص من حيث متعلقه باعتبار أنه يكون حال النعمة فقط، وأعم باعتبار أنه يكون بالقلب واللسان والأركان لقوله تعالى: ’’اعملوا آل داوود شكرا‘‘ أي اعملوا كلمة الشكر أي اعتقادا بالجنان وقولا باللسان وعملا بالأركان.
avatar
مريم بلبصير

عدد المساهمات : 140
تاريخ التسجيل : 01/09/2016

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى